الأربعاء، 23 فبراير، 2011

الصيادلة" تطالب بمحاكمة مبارك والعادلي




كتبت – رقية عنتر:

طالبت نقابة الصيادلة العامة والنقابات الفرعية بسرعة محاسبة المسئولين جنائيًا وسياسيًا عن إراقة دماء شهداء ثورة 25 يناير.

وقالت: لابد من محاسبة الجميع بدءًا من قناصة وزارة الداخلية ومرورا بوزيرهم السابق وانتهاءً بالرئيس السابق حسني مبارك بصفته رئيس المجلس الأعلى لجهاز الشرطة, على أن يتم ذلك في محاكمة عادلة يتابعها الرأي العام، كما طالبت بسرعة تقديم رموز الفساد في كافة قطاعات الدولة للجهات القضائية المسئولة عن محاسبتهم.

وجددت النقابة في بيان أصدرته مساء أمس الثلاثاء، تحيتها للشعب على ثورته التي قام بها والتى دفع ثمنها من دماء أبنائه، مطالبة باتخاذ حزمة من الإجراءات العاجلة على رأسها إصدار قرار عفو عام عن جميع السياسيين المحبوسين أملا في استقرار الأوضاع في هذه الفترة الانتقالية وحتى نضمن بلورة الثقة بين الشعب والسلطة التي تدير البلاد في هذه المرحلة الحرجة.

ودعا البيان إلى تكليف لجنة من رجال القضاء ونشطاء حقوقيين لمراجعة أعمال جهاز أمن الدولة, على أن تتلقى شكاوى المواطنين بحق أفراد هذا الجهاز مع إخضاع الجهاز للإشراف القضائي إلى أن يتم النظر في أمره أو إعادة هيكلته بعد تغيير مهمته ليكون جهازا لأمن الدولة وليس لأمن نظام الحكم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق