الخميس، 10 فبراير، 2011

هل عمر سليمان ممكن ان ينفذ تهديده بإنقلاب عسكرى؟

هل من الممكن أن ينفذ عمر سليمان الشهير بمحمود المليجى تهديده لاتقلاب عسكرى كما لوح من قبل فى أحد تصريحاته؟
إنقلاب عسكى معناه إستيلاء الجيش على الحكم إما إنقلاباً على الرئيس الحالى أو لصالحه
وفيه يستولى الجيش عالحكم وينصّب أحد أفراده كحاكم عسكرى ويعلن الأحكام العرفية وحظر التجول وتصبح البلد ثكنة عسكرية يديرها العسكر
ويصبح الوزراء والسفراء من العسكر وتعلن قوانين الطوارىء وتصبح البلد دموية وعسكرية
ولكن: هل عمر سليمان فرد من افراد الجيش المصرى؟
اعتقد لا فان عمر سليمان منذ توليه ادارة المخابرات العامة فقد انفصل تماما عن الجيش ولم يعد له اى ارتباط به
ومن يملك زمام مبادرة الجيش الان هو الفريق سامى عنان رئيس الاركان باعتبار منصب وزير الدفاع المشير طنطاوى مجرد منصب سياسى ولكن القيادة والتأثير الفعلى الان للفريق عنان
فهل يستجيب الفريق عنان لعمر سليمان فى قيادة انقلاب لصالح مبارك او لصالح عمر سليمان؟
ثم هل الفريق عنان راض عن مبارك او عمر سليمان ام انه فى جانب مطالب الشعب الذى هو اصلا منهم؟
وهل لو تم انقلاب واعلنت الاحكام العرفية والقمع والدموية هل سيسكت الشعب؟
الشعب اصلا مستغنى عن عمره بمعنى لا تفرق معه يعيش او يموت فقد انكسر حاجز الخوف واصبح الموت لا شىء
اقولها
لقد مات الخوف بداخل كل مصرى ولم يعد يهاب الموت او القمع
فاعتقد ان سيناريو الانقلاب وتدخل الجيش لضرب او قمع الشعب سيناريو فاشل ولايستطيع الجيش ان يخاطر بسمعته ضد الشعب او لضرب او لقمع الشعب
فان افراد الجيش هى من الشعب بعكس الشرطة فهى فئة دخيلة على الشعب المصرى
فاقولها واكرر ان سيناريو الانقلاب الذى لوح به عمر سليمان سيناريو فاشل والشعب مستعد للموت ولن يستطيع احد كائنا من كان ان يقمع المصرى بعد اليوم
فأن كان من الموت بدٌ فمن العارِ أن أكون جبان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق