الأحد، 27 فبراير، 2011

الشاهد الوحيد على مقتل سيد بلال .. مباحث أمن الدولة تفرج سرا عن سامح عبد السلام معروف وتسلمه إلى أهل بالاسكندرية بين الحياة والموت

لمصريون ـ خاص | 27-02-2011 00:54

أفرجت مباحث أمن الدولة نهاية الأسبوع الماضي عن المواطن السكندري سامح عبد السلام معروف ، والذي تم اختطافه بعد حادثة كنيسة القديسين وادعت الجهات الأمنية أنها لا تعرف شيئا عنه ولا عن مكانه ، وكان سامح قد تم ترحيله إلى المقر الرئيسي للجهاز بمدينة نصر حيث خضع لعملية تعذيب بشعة انتهت إلى أن أشرف على الموت ، فتم نقله نهاية الأسبوع الماضي للاسكندرية سرا وتسليمه إلى أهله وهو بين الموت والحياة .
سامح هو الشاهد الحي الوحيد على واقعة تعذيب وقتل سيد بلال الناشط الإسلامي على أيدي بعض ضباط الأمن ، ونشطاء على الانترنت دعوا إلى سرعة العمل على إنقاذ حياة سامح عبد السلام وفتح التحقيق لمعرفة ملابسات مقتل سيد بلال .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق