الخميس، 10 مارس، 2011

من أهم أسباب إحتلال أمريكا للعراق

http://www.washingtonpost.com/wp-dyn/content/article/2008/08/06/AR2008080602794.html

جريدة الواشنطن بوست ومحاكمة ايفينز

لعل من أهم أحد أسباب إحتلال أمريكا للعراق ماجاء على لسان كولين باول وزير الخارجية الأمريكى السابق وهو فى الأمم المتحدة ويحمل أنبولاً أبيض يحتوى على مسحوق أبيض يدّعى أنه بكتيريا الجمرة الخبيثة((ANTHRAX)) ,وإدّعى باول أن العراق لديه جالونات من هذا المسحوق الفتّاك يكفى لقتل العديد من البشر وكان هذا من مسوغات إحتلال وسرقة أمريكا للعراق بحجة أمتلاك العراق لأسلحة كيماوية وبيولوجية وإتضح أنه خدعة كبرى لإلتهام العراق عن طريق أمريكا واليهود الصهاينة تمهيداً لتفكيكها وتفكيك كل الأمة العربية الإسلامية
وقد أقرت وزارة الدفاع الأمريكية(البنتاجون) أن صانع بكتيريا الجمرة الخبيثة هو عالم أمريكى يعمل فى وزارة الدفاع نفسها واسمه "بروس Bruice Ivinsوحاصل على أعلى الشهادات فى مجال الأبحاث البيولوجية
هذا ويتضح أن أمريكا الصليبية نفسها هى من صنعت الجمرة الخبيثة وهى من أرسلتها إلى الضحايا وهى من إتهمت المسكين محمد عطا بتدبيرها وإتضح براءة عطا منها وإدانة العالم العسكرى الأمريكى بروز أيفينز

هل نصدق بعد اليوم قناه الجزيرة الحقيرة والتى روجت للحدث وروجت لإتهام محمد عطا وألصقت التهمة بالمسلمين؟ وعند ظهور الحقيقة لم تتحرك الخنزيرة قناه الجزيرة الصهيونية لتبرئة المسلمين ومحمد عطا من هذه التهمة البشعة
وإليكم صورة المجرم الكلب الإرهابى الأمريكى بروس أيفينز وكذلك الرابط الدال على محاكمته جنائيا ولكن للأسف أنتحر قبل القبض عليه


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق