الأربعاء، 9 مارس، 2011

نصارى مصر هم سبب الفتنة والإرهاب ونحذرهم من الأفعال الإجرامية التى تؤثر على الثورة وعلى إستقرار الوطن- والقوات المسلحة لهم بالمرصاد

نحذر نصارى مصر من الحركات الطائفية الإرهابية والتحريض على الفتن والاصطياد فى الأزمات لانهم اقلية ونستطيع فرمهم بسهولة وخصوصا فى ظل الغياب الامنى ومع اختفاء امن الدولة الاقذار الخونة والذين كانوا يحتمون بهم
ولكن نحن المسلمين متحضرين ونسعى للاستقرار ولا نسعى للفتنة كالنصارى الذين يريدونها نارا مشتعلة بتحريض من الارهابى المجرم شنودة
فنحذركم يانصارى- عيشوا فى سلام ولا تحاولوا اشعال الفتنة والا الجيش لكم بالمرصاد ولن تنفعكم لا امريكا ولا دياولو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق