الأحد، 13 مارس، 2011

نهاية النصارى فى مصر

يبدو انها النهاية لنصارى مصر- فقد بداوا يحفرون قبورهم بأيديهم دون ان يدروا
فقد تجرأوأ وأساءوا الأدب والأمور وتطاولوا على الدولة ورموزها وارادوا أن يركبوا الثورة بعد منع كلبهم الكبير شنودة من اشتراكهم فى الثورة المصرية ولكنهم أرادوا الاصطياد فى ماء الثورة متوهمين حكاية الوحدة الوطنية وسكوت المسلمين عنهم حقناً للدماء
ولكنهم بغباءهم يحفرون قبورهم بأيديهم
وإن غداً لناظره قريب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق