الأربعاء، 27 أبريل، 2011

انفجار في انبوب الغاز المصري بالقرب من الحدود الاسرائيلية



منشأة غاز مصرية

وقع حادث في خط الأنابيب قبل شهر

وقع انفجار في انبوب ضخ الغاز المصري بالقرب من الحدود المصرية الإسرائيلية، حسبما أفاد مسؤولون أمنيون.

وأعلن مسؤولون أن الصمامات التي تتحكم في ضخ الغاز إلى الأردن قد اغلقت.

وأدى الدخان المتصاعد من موقع الحادث إلى فرار السكان من منازلهم.

وقال الصحفي أشرف سويلم في إتصال مع بي بي سي من العريش إن المنطقة التي وقع فيها الحادث هي النقطة التي يتفرع فيها خط الأنابيب إلى خطين إلى الأردن واسرائيل عند قرية السبيل الجبلية.

وأضاف أن الحادث لم يسفر عن إصابات، لكن إصلاح الانبوب قد يستغرق نحو اسبوعين. مضيفا أن من الممكن رؤية اللهب المنبعث من المنطقة على بعد عشرات الكيلومترات.

ونقلت رويترز عن مصدر أمني أن "عصابة مسلحة غير معروفة هاجمت خط الأنابيب".

كما نقلت عن مصدر بشركة الغازات البترولية المصرية التي تشرف على الخط ان لجانا من وزارة البترول والثروة المعدنية ستتوجه الى مكان التفجير لتقدير الاضرار وتحديد ما اذا كانت عملية الاصلاح تحتاج لاستيراد معدات من الخارج.

وأضاف قائلا "بناء على عمل هذه اللجان سيتحدد الوقت اللازم لاستئناف ضخ الغاز

وهذا الانفجار الثاني من نوعه في محطة السبيل بالقرب من مدينة العريش، حيث زرع مسلح عبوة في المحطة في 27 مارس/ آذار الماضي لكنها لم تنفجر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق