الأربعاء، 12 أكتوبر، 2011

أغلب الأقباط النصارى فى مصر ولاءهم للخارج وليس لمصر












من الواضح والظاهر والجَلِىّ والمُشَاهَد أمام العالم أجمع أن أقباط مصر من النصارى أغلبهم ولاءه لإسرائيل والغرب وليس ولاءهم لمصر والتى يدّعون أنها بلدهم الأصلى والدليل على هذا الكلام دعاوى الإستقواء بالخارج والمناداه بها ليل نهار من خلال عصابات المهجر الإجرامية من الأقباط النصارى المصريين أمثال موريس كاذب المشلوح الجنسية المصرية ومايكل منير المُحَرِّض على الفتن والدسائس وعصمت زقلمة الذى يعيش فى وهم انه رئيس مصر القبطية ومرقس ذليل كاهن الكنيسة المعلقة والموُفَد إلى الولايات المتحدة من قِبَل الكنيسة المصرية ورئيسها شنودة
هؤلاء المحرضون خطر على مصر وخطر على الأمن القومى لمصر ويجب إعتقالهم فورا هم وبعض القساوسة الكهنة أمثال فلوباتير جميل ومتياس نصر ومكارى يونان وعبد المسيح بسيط وبيشوى
أناشد عقلاء النصارى فى مصر ,,لاتنجرفوا وراء هؤلاء فهم ليسوا منكم ويريدون بكم كل الشر وليس الخير يريدون سوقكم الى المهالك فلا تمشوا وراءهم فانهم يريدون الفتنة والدمار لمصرنا الحبيبة

وإليكم صور المحرضون على الفتنة وإشعال مصر وأنهم خطر على الأمن القومى المصرى فإحذروهم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق