الأربعاء، 17 نوفمبر، 2010

الأقباط يلغون احتفالا بذكرى تولي البابا شنودة تضامنا مع مسيحي العراق




(دي برس ـ 13 نوفمبر 2010)

ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية انه تم الغاء احتفال كان متوقعا السبت13-11-2010 لاحياء الذكرى التاسعة والثلاثين لتولي البابا شنودة الثالث رئاسة الكنيسة القبطية في مصر وذلك "تضامنا" مع كنيسة بغداد التي استهدفها اعتداء دام في 31 تشرين الاول.

طبعا هما لم يلغوا الاحتفال عشان السبب ده وانما شنودة خايف ومرعوب من تهديد القاعدة الزائف اللى ملوش دليل أصلا
ولكن احنا نستفيد من الحدث ومن خوفه باعتبار الاحداث الجارية ولكن بلاش كدب يانصارى
كمان نصارى العراق كاثوليك وشنودة وبيشوى كفروا الكاثوليك اصلا
فبطلوا نفاق وكدبووساخة يابتوع الكنيسة شنودة وبيشو وشلة النصابين..

باحث في الإسلاميات: اضطهاد المسيحيين خسارة كبيرة للجميع


http://www.adnkronos.com/AKI/Assets/Imgs/Personaggi/K/Samir%20Khalil--200x150.jpg

روما (15 تشرين الثاني/نوفمبر) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال الباحث في مجال الإسلاميات الأب سمير خليل اليسوعي إن "هروب المسيحيين يمثل خسارة كبيرة للمسلمين وللشرق الأوسط"، تعليقا على أحداث العنف الأخيرة ضد المسيحيين في العراق والتي تدفعهم إلى للهجرة إلى الخارج

وانا أقول لك... روح إبحث فى كتابك والنصرانيات أولاً وتعمق أكتر فى نشيد الإنشاد وحاول تفهم ثالوثك اللى محدش فاهمه حتى انت وشنودة وبتاع الفاتيكان
ابحث فى هوشع وحزقيال كويس وفى الخروف ابو سبع قرون وسبع عيون
لو بحثت فى كتابك أولاً أضمن لك تكون مسلم فوراً


المسيحية تشجع على الزنا وترفض عفة القساوسة


إقالة قس كاثوليكى بعد الكشف عن زواجه مدنياً

فيينا 15 نوفمبر ـ 2010 وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
قررت أبرشية في إحدى المقاطعات النمساوية اقالة كاهن كاثوليكي بعدما كشف عن زواجه المدني بشكل علني

ونقلت وكالة كاثبريس الكاثوليكية النمساوية، عن المطران كلاوس كونغ في مقاطعة النمسا السفلى أنه أقال بأثر فوري، القس يوهان فنت (74 عاماً) في أبرشية سانكت بولتن، وعين عوضاً عنه المستشار الأبرشي غوتفريد أوار بشكل مؤقت

وأوضحت الوكالة أن "فنت تزوج العام الماضي بعد عشر سنوات من الخدمة في ابرشية سانكت بولتن التي تنتمي إليها صديقته" التي أصبحت زوجته

وأشارت إلى أن القس كان قد انتمى إلى فرقة الساليزيان في عام خمسة وخمسين وتسعمائة وألف، وقد عقد زواجه مدنياً في تموز/يوليو ألفين وتسعة في فيينا "مما أدى إلى استبعاده بشكل فوري من فرقة الساليزيان، وحرمانه من مزوالة عمله الديني" حسب تعبيرها.




الثلاثاء، 16 نوفمبر، 2010

البابا شنوده يدمر المسيحيه بجملة واحدة

شهادة شمّاس عراقى على حادث كنيسة النجاه


من يقتل المسيحيين في العراق؟


ليون برخو

الدفاع عن العروبة والإسلام، كما أشرت مرارا هو غاية هذا العمود. والرسائل الأسبوعية التي تظهر فيه صار لها صدى كبير والدليل ما أتلقاه من رسائل وكذلك مدى انتشار ما نكتبه على صفحات الإنترنت.

وعندما ندافع عن الإسلام في معظم كتاباتنا إن بالإنكليزية أو العربية فإننا لا ننطلق من الفراغ. نظرتنا إلى الإسلام ليس معناها حصر أفقنا على كل من ينطق الشهادة ويشهر إسلامه. الإسلام قيم وأخلاق وسلوك وتصرف وإنسانية وتسامح ومحبة وتعايش. بين كنفيه عاشت ديانات وقوميات ولغات وحضارات وثقافات مختلفة وترعرعت وازدهرت. ومن هذا المنطلق سأقدم تحليلا نقديا للجريمة الشنعاء التي وقعت في كنيسة في بغداد يوم الأحد الماضي ، التي تناقلتها الأخبار ودانها العالم أجمع.

الإدانة والشجب والرفض صارت من الأمور المألوفة للمأساوي والظلم الذي يقع في أمصار العرب والمسلمين. ولأن الجريمة الشنعاء حدثت في بغداد، حاضرة العروبة والإسلام، فإن ضحاياها، رغم كونهم يدينون بالمسيحية، هم العرب والمسلمون في صورة عامة. دفع المسيحيون دما طاهرا زكيا وعددا هائلا من الأرواح البريئة ـــ نسبة إلى عددهم القليل في العراق ـــ ودفع العرب والمسلمون ثمنا باهظا أيضا لأن العالم دان مرتكبيها من "بعض المسلحين" وعقد عزمه من جديد على تجييش الإعلام والعساكر والمخابرات لمحاربتهم. وما أسهل الإدانة والشجب والرفض. وأيسر أمر في هذا الدنيا اليوم هو اتهام العرب والمسلمين بكل شيء سيئ وتبرئة مسببي المآسي التي تحدث في العراق وفلسطين وأفغانستان رغم الدليل القاطع على جرمهم.

المشهد العراقي ـــ وأنا على دراية كبيرة به ـــ مشهد متشابك معقد من الصعب تصديق ما يصدر من أحكام من محتليه الغزاة وحكامه الحاليين. المحتلون الغزاة أشرار لأن وجودهم في العراق قائم على صناعة الكذب والنفاق. والحكام الحاليون دهاة في صناعة الشر ورميه على أكتاف الآخرين. ونجح الاثنان نجاحا باهرا في تبرئة نفسيهما ورمي مسؤولية الجريمة الكبرى التي يقترفانها ومنها جريمة يوم الأحد الماضي على الآخرين.

وهكذا وببساطة أدخلوا في عقولنا أنهم أبرياء وأن سبب كل ما يحدث هو تيار إسلامي سلفي متطرف يتبنى القتل وتكفير الآخرين من الذين لا يتفقون مع فكره الديني الرجعي. والعالم أجمع تقريبا أخذ بهذه النظرية ويعتبرها الآن من المسلمات دون تمحيص وإثبات وتحليل. وهكذا خرجوا علينا ببيان نسبوه إلى هذا التيار. ولكن هل توقفنا عند قراءة البيان؟ البيان ربط بين مسيحيي العراق ومسيحيي مصر في لافتة لا يتقنها إلا دهاة المخابرات الإسرائيلية والأمريكية، التي تحاول دائما ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد. وهذا الربط خطير ودلالاته عميقة تحتاج إلى صناعة وفبركة تصل إلى صناعة الكذب والنفاق التي تشتهر بهما أجهزة هذه المخابرات. أنسينا كيف جعلونا نصدق أن النظام العراقي السابق كان يملك ترسانة من أسلحة الدمار الشامل وأنه على علاقة مباشرة بتنظيم القاعدة؟ ألم تكشف الأيام كذبهم ونفاقهم؟ فهل يعقل أن نصدق بيانهم عن الجريمة في كنيسة بغداد؟

ويا حسرتاه علينا نحن المتلقين لأننا أصبحنا نتقبل الكذب والنفاق على علاته لا بل نشتريه وندفع أثمانه صاغرين دون أن ندري أننا أصبحنا بمثابة عبيد نتلقى الأوامر وننفذ. حتى حق المناقشة سلبوه منا. وإلا كيف باستطاعتنا تصديق ما يصدر عن هؤلاء المنافقين والكذابين؟ ألم نر بأم أعيننا شرائط فيديو توثق جرائمهم النكراء؟ ألم نقرأ ما كانوا يكتبونه بخط أيديهم عن الجرائم التي اقترفوها ويقترفونها؟ ألم يأت هؤلاء المنافقون بجيشهم الجرار لغزو العراق وتدميره دون سبب؟ ألم يستقدم هؤلاء المنافقون جيشا جرارا آخر من المرتزقة ـــ جلهم مجرمون وقتلة من شتى أنحاء العالم ـــ وأطلقوا لهم العنان للفتك والبطش والقتل والتدمير دون محاسبة؟ وهكذا صار العراق مرتعا للإرهاب المنظم. وبدأت التصفيات، وكان ضحيتها الأولى علماء الذرة والفيزياء العراقيون. من له مصلحة في قتلهم؟

والحكام وما أدراك ما الحكام. سآخذ ما يعتبره العالم أفضل نموذج بينهم. والله شاهد على ما أقول. في منتصف التسعينيات جرت معارك حامية الوطيس بين الفئتين الكرديتين اللتين تحكمان شمالي العراق حاليا. وكنت عندئذ مراسلا لوكالة رويترز التي كلفتني بمتابعة وتغطية القتال. وهذا موثق. كان الطرفان يفتكان الواحد بالآخر مثل الوحوش وقتلوا من الأطفال والنساء والشيوخ الأبرياء من الأكراد حسب إحصائية الأمم المتحدة أكثر من 3500 شخص. وفي عام 1995 ضاقت الحيلة بأحد الأطراف فاستعان رسميا ـــ وهذا مثبت وموثق ـــ بالنظام العراقي السابق الذي أرسل خيرة قواته لمساعدته بالبطش ببني قومه من الأكراد من الطرف الآخر. وحدث ما حدث.

واليوم يقدم نفسه هذا الطرف على أنه حامي حمى المسيحيين العراقيين. وينسى العالم أنه واحد من الأسباب الرئيسية لمشاكلهم، حيث أرسل ميليشياته لاحتلال سهل الموصل الذي تتواجد فيه قرى وبلدات مسيحية وجزء من مدينة الموصل جاعلا من المنطقة المسيحية هذه خطا دفاعيا عن مناطقه. وقد دانت منظمات حقوق إنسان غربية تصرفاته هذه أشد الإدانة.

هل نستطيع الوثوق بما يقوله لنا الغزاة المنافقون والحكام المصلحيون مثل هؤلاء من الذين يديرون المشهد في العراق؟

الأحد، 14 نوفمبر، 2010

فضيحة للمسيحيين- زوج مسيحى يطلق نشيد الأنشاد وينفذ تبادل الزوجات

هذه حلقة تستضيف زوج مسيحي يتكلم عن تبادل الزوجات تظهر مدي تاثر هؤلاء الناس بكتابهم المقدس بما فيه من جنس محارم و دياثه و عهر هذا الشخص اسمه"كامل بركات" لبناني مسيحي علي قناة" LBC "الفضائية اللبنانية مع الإعلامية وفاء الكيلاني في الدقيقه 9 سيكلم عن دينه



دعوة لنشيد الأنشاد والجنس - بطريرك الكاثوليك بالأسكندرية يدعو للتبشير بنشيد الإنشاد

دعا كنائس مصر والمنطقة إلى التبشير.. بطريرك الإسكندرية: الأوضاع السياسية لها تأثيرها على المسيحيين والإعلام له دوره في عدم تسييس الدين

كتب أحمد حسن بكر (المصريون): | 19-10-2010 01:08

قال أنطونيوس نجيب، بطريرك الكنيسة القبطية الكاثولكية في الإسكندرية في مؤتمر الأساقفة الكاثوليك في الشرق الاوسط الذي يستمر أسبوعين بالفاتيكان لبحث أوضاع وقضايا كنائس الشرق الأوسط إن "الأوضاع الإجتماعية والسياسية في مصر ودول الشرق الأوسط لها تأثير مباشر على المسيحيين، الذين يشعرون بالآثار السلبية المترتبة عليها بقوة أكبر".

وأضاف في كلمته أمس: "بينما ندعو لإدانة العنف أيا كان مصدره، فإننا وفى نفس الوقت ندعو الى حل عادل ودائم للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، ونعرب عن تضامننا مع الشعب الفلسطيني، لأن الأوضاع الراهنة تشجع الأصولية. كما ندعو الساسة فى العالم أن يعطوا اهتماما كافيا لهذا الوضع المأساوي للمسيحيين في العراق الذين هم الضحايا الرئيسيون للحرب وآثاره".

واعتبر في كلمته خلال المؤتمر الذي يستمر حتى 24 أكتوبر الجاري، بعنوان "وضع المسيحيين فى الشرق الأوسط"، وبحضور البابا بينديكت السادس عشر بابا الفاتيكان، أن "إعلان الإنجيل وإعلان المسيح لجميع الشعوب من الواجبات العليا لكنائسنا المصرية وجميع الكنائس".

وتابع قائلا: "الكنائس لدينا بحاجة إلى إيقاظ الحماس للمهام التبشيرية، وتجديد معناه ومغزاه، وإنه بالحماس تولد الدينامية نحو التبشير، حيث يعتبر التبشير ضرورة ملحة لإخواننا المؤمنين، لا سيما في المناصب القيادية في حياة الكنيسة".

ودعا بطريرك الكنيسة القبطية الكاثولكية بالإسكندرية إلى عدم تسيس الدين، قائلا: "يجب عدم تسييس الدين، وأن لا يكون للدولة أسبقية على الدين، وأن يكون لوسائل الإعلام الحديثة من "المدونات على الانترنت وإذاعة، وتلفزيون دور فعال في هذا".

ورأى إن "وسائل الإعلام المشار إليها توفر وسيلة قوية لنشر الرسالة المسيحية، لمواجهة التحديات التي تواجهها، والتواصل مع المؤمنين من الشتات"، موضحا أن القيادات الكنسية بالمناصب العليا في حاجة إلى تكوين لتحقيق هذه الغايات للمسيحيين الشرقيين، ويجب أن يلتزموا بالعمل من أجل المصلحة العامة لهم.

وشدد على أن "الحرية الدينية هي عنصر أساسي من حقوق الإنسان" ورأى أنه "غالبا ما يرتبط انعدام الحرية الدينية مع الحرمان من الحقوق الأساسية، وحرية العبادة هى جانب من جوانبها، والحرية الدينية مكفولة في معظم بلداننا بموجب الدستور، لكن حتى الآن في بعض البلدان، ومنها مصر فإن بعض الافعال والممارسات تحد من نص الدستور على حرية العبادة"، على حد قوله.

وحذر ممثل الكنيسة المصرية من هجرة المسيحيين من مصر و دول عربية أخرى إلى أوروبا والولايات المتحدة وأستراليا قائلا: "الهجرة واحدة من التحديات الرئيسية التي تهدد وجود المسيحيين في بعض البلدان في الشرق الأوسط".

وعزا أسباب هذه الظاهرة "المقلقة" إلى "الأوضاع الاقتصادية والسياسية، وصعود الأصولية، والتضييق على الحريات والمساواة، وقد تفاقمت بشدة من جراء النزاع الاسرائيلي الفلسطيني والحرب في العراق".

وأضاف "على الرغم من أن الهجرة هي حق طبيعي للأفراد بإختيارهم الحر خاصة الذين يعيشون في ظروف قاسية، إلا لأنه يتوجب على الكنيسة تشجيع المؤمنين التابعين لها بالبقاء ببلدانهم وعدم الهجرة".

وعن المخاطر التي تهدد المسيحيين في مصر وفي بلدان الشرق الأوسط، قال بطريرك الإسكندرية "الخطر الذي يهدد المسيحيين في الشرق الأوسط لا يأتي فقط من وضعهم باعتبارهم أقلية، أو من التهديدات الخارجية، لكنه يأتي من بعدهم عن الإنجيل وعن الحقيقة، وهذا يمثل الخطر الأكبر على المسيحية، ويعتبر أخطر من أي تهديد آخر".

وقال إن "المأساة الحقيقية للإنسان ليس عندما يعاني بسبب مهمته، لكن عندما لم يعد لديه مهمة ويفقد بذلك المعنى والهدف في حياته".

ودعا في كلمته التي نشرت باللغة الإنجليزية على موقع الفاتيكان أمس إلى تشجيع إقامة علاقات وتعاون بين الكنائس فى الشرق الاوسط بينها وبين بعضها، وبين الكنائس اللاتينية، ومع كنائس الشتات، وجميع الكنائس الاخرى، وكذا توثيق العلاقة بين قادة تلك الكنائس والكرسى البابوي في الفاتيكان.

وأشار إلى الصراع الإسرائيلى الفلسطيني، لافتا إلى تأثيره على العلاقات بين المسيحيين واليهود، لكنه أكد لأن الكنائس المصرية ترفض معاداة السامية، لأو معاداة اليهود، فيما دعا إلى حوار مثمر بين المسلمين والمسيحيين ليعرف بعضهم البعض بشكل أفضل، من خلال مبادرات تدعو إلى "السلام والتضامن، ونبذ العنف".

واعتبر أن الكنائس الشرقية هي الأكثر تأهيلا لتعزيز الحوار بين المسيحية والأديان الأخرى مع الإسلام، وأرجع هذا إلى تاريخ وجود تلك الكنائس، ودعا إلى تجنب أي هجوم استفزازي، أو أي عمل مهين أومواقف معادية للإسلام، وأن تُجرى حوارات حقيقية.

السبت، 13 نوفمبر، 2010

فضيحة جديدة للمسيحيين- قسيس أسبانى كاثوليكى بحوزته الاف الصور الجنسية

http://www.bbc.co.uk/news/world-europe-11748428




فى فضيحة جديدة ضمن ساسلة الفضائح اليومية التى إعتاد عليها الفاتيكان والإعلام, تم القبض على قسيس أسبانى وبحوزته 21 ألف مجلة جنسية خاصة بالأطفال,,, وأترك لخيالكم العنان
............




الجمعة، 12 نوفمبر، 2010

فضيحة النصارى والقساوسة والكنيسة المصرية






الأخ يقول أن الكنيسة تُجنّد بنات مسيحيات للدعارة مع شباب المسلمين وتسلطهم على المصلين يوم الجمعة

فضيحة التنصير والمنصرين الداعرين الصليبيين اولاد الافاعى فى الجزائر





الداعية بوزيد إريد يروي للشروق قصة تنصره وعودته إلى الإسلام

التنصير في منطقة القبائل غول صنعه الإعلام

image
بوزيد إريد

* على وزارة الشؤون الدينية الحذر في انتقاء الأئمة الموجهين إلى المنطقة

محند أزواو هو شاب مسلم من منطقة القبائل، اسمه الحقيقي بوزيد إريد، عاش نصرانيا لمدة 3 سنوات، اعتنق المسيحية عن جهل وفراغ روحي وخرج منها وهو مقتنع بأن الله واحد لا شريك له، كان بإمكان أي واحد أن يعيش تجربته في تلك الظروف التي شارك فيها الجميع، دون شهادته في كتاب "كنت نصرانيا"، وهو نفس العنوان الذي وضعه لمحاضرتين إحداهما بالأمازيغية، بوزيد عاد مع كثير من رفاقه إلى الإسلام، ولكنه كان أكثر جرأة وإيجابية من كثيرين عادوا فبقوا في المساجد.. بوزيد أعاد ثلاثة من الناس كان قد دعاهم إلى الضلال ثم انطلق يكشف سوءات التنصير ويحذر ويدعوا دون أن يضع بين عينيه حسابا لشيء آخر .. وفي زيارته للشروق كان لنا معه هذا الحديث .

  • تنصرت عن جهل
  • قال بوزيد إريد، المعروف باسم محند ازواو "تنصرت ليس طمعا في الدولار ولا في الأورو"، .. في التسعينات كنت تلميذا في الثانوية، وكان ذلك في فترة فراغ من الدراسة، وكان سبب تنصري هو الجهل بالدين، كنت أعاني فراغا روحيا كبيرا. هذا الفراغ لعب عليه المنصرين الذين يركزون في عملهم على العواطف، من بين أساليبهم كلام عام جميل يبدأ بإقناع الإنسان بأنه مذنب أمام قداسة الله وطهارته، فكيف يلتقي ما هو نجس بما هو طاهر والمذنب بالقدوس وأنت أيها الإنسان ورثت الذنب والخطيئة عن آدم، وإن كنت لم تخطأ فعليا فقد أخطأت من قبل وإن لم تسرق فقد سرقت من قبل، وإذا نوّيت ارتكاب الذنب ولم تقدم عليه فأنت اقترفته. ولأن الله أحب العالم بعث ابنه الوحيد للموت من أجل تحرير البشر من الخطايا والذنوب ومن آمن به تكون له الحياة الأبدية "المخلص الذي يموت من أجل ذنوبك" هذه الدعوة الباطلة التي يعتقد المسيحيون " والإنسان لديهم ليس طاهرا مثل الإسلام يذنب ويستغفر لذنبه فيجد الله غفورا " .
  • ثم بعد هذه المرحلة ينتقلون بالضحية إلى قضية التثليث وتأليه عيسى عليه السلام، والأدهى هو أن النصارى لا يملكون ولا دليلا على هذه القضية التي تعتبر أساسية في دينهم المزور بل يلعبون على العواطف والمحبة، ويضيفون لها الموسيقى والڤيثار والمزامير والأغاني البريئة والحلوة التي تؤثر كذلك. ولا يملكون الدليل على ألوهية عيسى إنما يقول النصراني "أشعر بأن حياتي تغيّرت، أشعر وأحس بالسعادة"، كان في قريتنا منصرا أدخلني في النصرانية وأهداني الكتاب المقدس، لكن قبلها حضرّني نفسيا وعاطفيا بالطريقة التي لا بد أن أقرأ بها الكتاب". ويواصل "وصلت إلى مرحلة التخدير عندما قرأت الكتاب المقدس، صورة المنصر كانت لا تفارقني، شعرت بالطمأنينة والنور والسعادة الداخلية، وأصبحت لي رغبة غير عادية في التنصر لأنني آمنت بمخلصي عيسى عليه السلام وفي الصباح ركضت إليه لأقول له قررت التنصر".
  • لا يمكن لمسلم يقرأ صورة الإخلاص أن يتحوّل إلى نصراني أبدا
  • بقناعة المؤمن العائد من الضلال قال محند "المسلم الذي يعرف معنى صورة الإخلاص ويدرك معها معنى التوحيد لن يصبح أبدا مثلثا"، فمن دخل النصرانية بالنسبة إليه هو "جاهل بالإسلام لا يفقه شيئا في معنى لا إله إلا الله، جاهل بالإسلام وجاهل بالنصرانية، ويشرح فكرته "إذا كان مثلثا وأصبح إلى الوحدانية فذلك عادي ووارد جدا، أما أن يكون على التوحيد فلن يصبح أبدا مثلثا، هؤلاء يلعبون بالجهلة، أما المسلم الموّحد الواعي فيهربون منه ولا يقتربون منه ".
  • لهذه الأسباب رجعت
  • "بعدما عشت مرحلة التخدير أو الحب الأول مثلما يسمونه وتزيين الشيطان الذي استمتعت به، تلمس التناقضات وعندما تسأل عنها يقال لك اصبر الروح القدس يفهمك" لكن الكتاب المقدس بدل الواحد كتب عديدة وطوائف كثيرة، واختلطت عليا الأمور"فبعد دخولي النصرانية بفعل التأثر بالإنجيل وبشخصية عيسى عليه السلام وبكلامه عن البركة والمعجزات، وأثرت في قيم التسامح والرحمة التي بلغت درجة الإحسان الموجود في الإسلام، والكارثة أنهم يقولون باسم المسيح تستطيع أن تفعل خوارق العادات مثل أن تقول لجبل باسم المسيح انتقل من مكان إلى آخر، ثم قضية الشفاء باسم المسيح، لكن المفارقة حسبه هي قضية العقيدة لا يقولونها لك في الأول لا يطلبون منك إلا حب سيدنا عيسى والشهادة بأنه مخَلِص، لا يقول لك في الأول تعالى لتعتقد بتثليث الله مثل التوحيد في الإسلام، يركزون على المحبة فقط والشفقة والرحمة ويقولون المسيح يحبك ويهيجون المشاعر... لكن مع الوقت يقول تجد نفسك في مأزق عندما يقولون لك هناك الأب الإله، والإبن الإله والروح القدس. يدخلونك في الشرك ثم تجد نفسك تقبلت التثليث وألوهية عيسى مقابل أنك سعيد وسط الرحمة والمشاعر الفياضة والموسيقى والحماس والدعوة، لكن بعد التمعن والقراءة وجدت نصوصا في الكتاب المقدس تتعارض مع التوحيد الذي كان لدي بالفطرة " .
  • بعد القراءة جاء الشك، وهذه مرحلة العذاب لا تعتقدوا أنها سهلة وكثير من الشباب انتحروا في هذه المرحلة بعد التوحيد تجد نفسك مشركا، ولا دليل على هذا التثليث إلا ما يقولون هم، تعذبت عذابا نفسيا شديدا، وأصبحت هزيلا ودفعت الثمن غاليا، وكنا نبكي مثل الأطفال من شدة الشرك والشك وعدم وجود الأدلة، وهناك تحصل الصدمة القوية بين إقبالك بإخلاص وسعادة على هذا الدين وتلاقيك التناقضات التي لا تجد لها تفسيرا " .
  • التنصير من صنع الصحافة
  • حمّل محند أزواو الصحافة وزر انتشار المسيحية في الجزائر "في الثمانينات والتسعينات كان التنصير قليلا جدا يتلخص في واحد أو اثنين يدخلون صدفة في المسيحية، والجرائد اليوم لا تتحدث عن الذين يخرجون من المسيحية بعد اكتشافهم زيفها. يخرجون سواء بالانتحار أو الانهيار أو الأزمات النفسية ومن البقية القليلة منهم من يبقى على ضلاله، وأغلبهم يعودون إلى الإسلام، بل يكتشفون الإسلام من خلال النصرانية بعدما يظهر الحق كالنور " .
  • أما مشاركة الصحافة أو ما أسماه "ثورة الجرائد" فهو يفسره "شاركتم بصفة غير مباشرة بالسباق من أجل السبق واصطياد الخبر، لكن في المقابل كان ذلك خدمة للتنصير وأمر مؤلم" ليضيف "غضبت جدا على الجرائد وأحيي كلمة وزير الشؤون الدينية عندما قال إن التنصير من صنع الصحافة وإن أكبر نسبة تتحمل مسؤوليتها الصحافة " .
  • قبل أواخر التسعينات قال "لم يكادوا يذكرون مثل شخص ابتلي بشرب الخمر، حالات شاذة لا تكاد تحسب، لكن حديث الصحف فتح الشهية في منطقة القبائل وأصبح الشباب يقولون راهم يمدوا 5 آلاف أورو ولا فيزا، وأصبح كل واحد يزيد من عنده وخدموا التنصير بشكل رهيب، أنا طوال مدة خدمتي تنصّر على يدي 3 أو 4 رجعوا للإسلام بعدها، وأن في مدة 3 سنوات لم آخذ فلسا واحدا ولم يعرض علي أحد خدمة كنت أعيش عقيدتي دون ماديات. لكن هناك أمر عندما تبلغ درجة من الإيمان يمكن أن يبعثوا بك للتكوين في الخارج لتتعود منصّرا لأنهم يبحثون عن قادة محليين من منطقة القبائل من أجل القيام بالمهمة " .
  • صحوة عظيمة في بلاد القبائل
  • مساهمة الجرائد في نشر التبشير كان بكتابتها عمن يدخلون في النصرانية، لكن الذين يخرجون منها لا أحد يكتب عنهم، مساجد منطقة القبائل اليوم مملوءة حتى في الصلوات الخمس. في 1998 كانت جمعة واحدة في البلدية يحضرها 3 صفوف من العجزة، واحد نائم والآخر لا يفقه في العربية شيئا، أما الآن اذهبوا لتروا كم من جمعة تقام في البلدية الواحدة والمساجد كلها مليئة حتى في الصلوات الخمس. لماذا لا تكتب الصحافة عن الصحوة والإقبال في منطقة القبائل أين عاد الإسلام عزيزا كريما لدياره. والتركيز على منطقة القبائل مقصودة وكل منطقة الأمة الإسلامية تقع ضمن مخططا " .
  • ويضيف في الموضوع "الكارثة في منطقتنا أنه لا يوجد مصاحف وجمعية المسجد أطلقت مبادرة نتمنى دعمها وهي حملة"مصحف في كل بيت". لا يوجد مصاحف، مواجهة هؤلاء المنصرين ليست بالعنف والحرب إنما دعوتهم تكون بنشر المصحف الشريف، وإعادة الاعتبار للقرآن الكريم. عندما يقرأ الإنسان سورة الفاتحة والإخلاص ومريم يعرف الحق وتكون له حصانة". ليواصل "أنا علمت أنني أخطأت الطريق عندما قرأت القرآن وعلمت أنني مسلم ولم أعرف الإسلام من قبل لأنه لم يكن هناك مصحف حتى في المسجد لا يوجد مصاحف".
  • نبحث عن الإمام القدوة
  • وتحدث بوزيد أريد عن ضرورة قيام الإمام بدوره في المجتمع، خاصة في منطقة القبائل، الناس في المنطقة يقدسون الإمام ويحبونه حبا كبيرا ويهادونه ويتنافسون على خدمته من أجل أن يبقى بينهم لأنه في تقاليد المنطقة يحضر في جميع المناسبات، حسب المتحدث، وينشر الوعي والدين وينصح ويفقه. وإرسال الأئمة لمنطقة القبائل لا بد أن يكون بمقاييس، لأنه إذا لم يشتغل المجتمع بالحق سيشتغل بالباطل، ولا ينتشر الباطل إلا إذا غفل أهل الحق. هنا يذكر محند أزواو مثل "الشيخ بلقاسم ذكره الله بالخير إمام واع مثقف أحدث ثورة في الدشرة كان يجيب عن كل الأمور ومهما كان السؤال تافها بل حتى التي كان يراد من خلالها الاستهزاء، كان يرد بالحجة والبرهان وكان من أسباب هدايتي. قرأ علي سورة مريم كانت بمثابة رقية لي أخرجت شيطاني وطردته بعيدا عني".
  • فالإمام الذي يأتي لإمامة الناس دون عمل شيء آخر لا نحتاجه، يظل في بيته يتفرج التلفزيون ونحن نؤذن وتنتظروه ثم يغادر مباشرة بعد الصلاة هذا لا يخدم الإسلام في وقت النصرانيين يموتون من أجل الباطل. الأب بطرس يعلم الناس يوميا في قناة الحياة الفضائية، وينشر النصرانية دين الهوى دين الحرية ونقيض العقل والإسلام " .
  • ثلاث رسائل إلى من يهمه الأمر
  • قبل نهاية الحديث وجه بوزيد إريد رئايل إلى ثلاث فئات ستجد بها الحق إن كانت تبحث عنه مثلما وجده هو وكثير معه: "للذين يعيشون الشك من النصارى أدعوهم للشجاعة والبحث عن الحق وأقصر الطرق القرآن الذي يشفي من الشكوك لأنني بعد 13 سنة من الإسلام والدعوة إلى الله اليوم لدي قناعة علمية بأن الإسلام هو الحق والتوحيد نعمة كبيرة"، أم "النصارى المتشبثين بضلالهم ولا يريدون قراءة القرآن أنصحهم بقراءة الإنجيل وتطبيق وصايا عيسى عليه السلام. وأن يحذروا من استغلالهم من قبل أيدي خارجية لأن أعلى درجة الإيمان في النصرانية أن يستخدم دون أن يدري داخل مخطط كبير"، كما "أنصح الدعاة والمسلمين أن يطبقوا المنهج القرآني في دعوتهم لهؤلاء ولا يضطهدونهم، لكن المجادلة تكون بالتي هي أحسن وفتح الحوار والقدوة الطيبة مثلما أمر الله بعاملة أهل الكتاب وهو أعلم بالأسباب، لأن اضطهادهم سيزيد من تشبثهم بالباطل، وهذا في العقيدة المسيحية مبدأ " .

فضيحة مومس مسيحية إسمها نديم على قناه الحياة الصليبية





هذه المومس المسيحية اسمها نديم وهى إدعّت أنها كانت مسلمة وكفرت واترشمت وتنصّرت وقد تم كشفها وكشف دعارتها علناً باإدلّة
وهذه ليست جديدة على المُنصّرين الفشلة والذين يستخدمون الدعارة والجنس والجنس الجماعى والمخدرات والدياثة فى التنصير
وقد كشفهم الله تعالى وفضحهم لعلهم يتوبون ويكونوا عبرة لغيرهم من المسيحيين الخرفان المضحوك عليهم من القسيس والمرشومين فى أجسامهم فى ستة وثلاثين خرم اهمها فتحة الشرج



إسلام الأخت رضا "عائشة "جرجس.

ومازالت قافلة المسلمين الجُدد والذين كانوا منذ وقت قليل يعبدون يسوع المصلوب والصليب ويتناولون جسد الرب ويشربون دم الرب
ولكن الله تعالى أنعم عليهم بالإسلام- دين النظافة والطهارة والعفّة والتوحيد والعدل والحق .
على كل مسيحى ومسيحية التفكير جيداً قبل أن يموت ويروح فى الكازوزة


كراهية وحقد وغِّل المسيحيين للإسلام والمسلمين

لا أدرى حقيقةً ماهو سر الحقد والبغض والكُره والغِلّ وقلة الأدب التى يكنّها المسيحيين النصارى للإسلام والمسلمين؟
فقد عاش ويعيش نصارى مصر معنا منذ قرون عديدة يأكلون ويشربون ويعبدون يسوع والصليب والأيقونات فى كنائسهم ويفعل كهنتهم الشذوذ داخل أديرتهم ويتاجرون ويتزوجون ويتعلمون ويمارسون حياتهم الطبيعية بكل حرية ولا ينكر هذا إلا جاحد وخنزير.
فمن يعرف أسباب هذا الحقد والغل وقلة الأدب والسفالة من المسيحيين والتى نراها على منتدياتهم القذرة الداعرة وكذلك على قنواتهم الفضائية التى تعتبر مواخير دعارة
من يعرف الأسباب يتفضل مشكورا ويطتب تعليق ونبحث فى هذه الأسباب بالمنطق والدليل والشواهد

الخميس، 11 نوفمبر، 2010

الأولى - جائزة أوروبية تحمل أسم النبى محمد

الأولى - جائزة أوروبية تحمل أسم النبى محمد

جائزة أوروبية تحمل أسم النبى محمد

منحت الجمعية الدولية للعلوم والثقافة فى السويد جائزة تحمل اسم النبى محمد رسول الله فى بادرة هى الأولى من نوعها على المستوى السويدى والأوروبى والعالمى لعام 2010

وحصل عليها أميل صرصور رئيس اتحاد المنظمات المهاجرة فى مدينة أبسالا السويدية تقديرا لجهوده فى مجال الإندماج وتقديم الصورة الإيجابية للمسلمين ، فيما منحت جائزة الحرية التقديرية لعام 2010 للبروفيسور ماتياس غارديل لنضاله السلمى ضد الكراهية والخوف من الإسلام.
وقالت الجمعية فى بيان صحفى نشر على موقعها الإلكترونى إنها أطلقت جائزتين تكريميتين رمزيتين، تحمل إحداهما اسم "جائزة محمد رسول الله" و"جائزة الحرية ، كما حددت المعايير والأهداف التى تحكم منحهما، موضحة أنهما سيمنحان سنويا لشخصية أو أكثر بغض النظر عن جنسية المتقدم، ومكان إقامته.
وأضافت أن منح هذه الجوائز يهدف إلى إظهار الشكر والتقدير، للذين يعملون لإبراز المعانى السامية الحقيقة لرسالة الإسلام ودعوة محمد، وللذين يناضلون فى سبيل الفكر الإيجابى وتعاون الشعوب ومكافحة الظلم والإضطهاد والحروب والفقر والأمية وإهانة المعتقدات.
كما أنها تمنح للذين يقدمون خدمات جليلة لمجتمعاتهم المحلية أو القطرية أو الإقليمية فى مجال إبراز الحقائق والمواقف الشجاعة وأخذ زمام المبادرة فى القضايا الإنسانية وتشجيع إندماج وتعاون الأقليات والشعوب.
ومن المقرر أن يقام حفل تكريمى، لمنح هذه الجوائز فى مدينة أبسالا يوم السبت 20 نوفمبرالجارى بحضور سياسين وصحفيين وعاملين فى الهيئات السويدية فى مدينة أبسالا.
يذكر أن الجمعية الدولية للعلوم والثقافة، تأسست فى مدينة أبسالا السويدية عام 2009، وأطلقت فعالية محمد رسول الله كأضخم وأول فعالية تعريفية سويدية بالنبى الكريم صلى الله عليه وسلم.

المصدر/جريدة الأهرام بدولة مصر الإسلامية


http://www.ahram.org.eg/348/2010/11/11/25/48058.aspx

شنوده يعامل قساوسته وكهنته كالكلاب والعبيد ويرهبهم

حاخامات اليهود فى اسرائيل يأمرون بقتل أطفال المسلمين...



حاخامات اليهود فى اسرائيل يعادون الإسلام والمسلمين ويامرون علناً بقتل أطفال المسلمين من فلسطينيين وغيره
فضيحة عالمية لليهود الأنجاس محتلين فلسطين المسلمة
نرجو النشر للأهمية

الثلاثاء، 9 نوفمبر، 2010

الرهبان يمارسون العادة السرية والنساء تنام على الأرض فتنكشف عوراتهن أمام الرهبان




نشرت جريدة صوت الأمة تحقيقاً مثيراً استطلعت فيه كثير من اراء القساوسة حول الرهبنة وحياة الرهبان وقالت : سؤال ظل لقرون «من المسكوت عنه» .. كيف لراهب أن يقضي عقوداً من عمره بلا رغبة جنسيه ؟! حاولنا معرفة الإجابة من أصوات مختلفة كان أكثرها حدة إجابة القمص هابيل توفيق راعي كنيسة بولس الرسول قال في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة» ان الرهبان يمارسون العادة السرية لإفراج الكبت الجنسي الذي يعانون منه وافراغ هذه الطاقة الملحة حسب وصفه. مؤكدا أن البابا شنودة أخطأ عندما حبس وفاء قسطنطين في دير وادي النطرون نظرا لأن الرهبان بشر ووفاء قسطنطين سيدة جميلة تثير غرائزهم وطاب هابيل بمنع زيارات الأقباط للأديرة لأن الراهب من وجهة نظره شخص مات عن العالم وقال هابيل إن الكثير من النساء تنام علي الأرض في الأديرة وتنكشف عوراتهن مما يثير بشدة غرائز الرهبان الذين يذهبون إلي قلاياتهم ويوسوس الشيطان لهم أن يفعلوا الفاحشة إلا أن أكثرهم يكتفي بالعادة السرية.

الاثنين، 8 نوفمبر، 2010

لا طلاق إلا لعلة السيكو سيكو




غريب أمر الكنيسة والنصرانية
إمرأة نصرانية متزوجة منذ ستة شهور ومازالت بكراً يعنى المحروس جوزها مبيعرفش وراحت تسأل شنودة أعمل ايه
شنودة قالها خليه ياخد منشطات وإلا روحى المحكمة ارفعى قضية بطلان جواز وتعالى نديكى تصريح جواز تانى من جوز بيعرف
هذه الحالة عادية وقد تحدث مع أى إمرأة من أى دين
ولكن اللى مش عادى إن شنودة بيعترف الآن بطلاق المحكمة مع انه لم يلتزم من قبل بحكم المحكمة الإدارية العليا والتى حكمت بإلزام شنودة وكنيسته بإعطاء المطلقين تصريح جواز تانى واعتبره تدخلاً فى الشريعة النصرانية(بلا نيلة هى فين ام الشريعة دى).
يبقى شنودة بيتعامل حسب مايحلو له وخالف نص من أهم النصوص التى وردت فى كتابه المكدس والتى تقول((لاطلاق إلا لعلة الزنا))
بمعنى أنه مستحيل الطلاق إلا فى حالة زنى احد الزوجين
والان هذه ليست حالة زنا
إذا شنودة بيطرمخ على مزاج اللى خلفوه وعلى حسب هواه وهوى الكنيسة ويخالف نص صريح عنده فى كتابه
شنودة اذا يخالف نصوص كتابه ويجامل النسوان بتوعه زى ماجامل هالة صدقى واعطاها تصريح جواز تانى بعد ماطلعها من وليم جوزها
ونشف ريق طليقها ويليم ومرضيش يديله تصريح زواج تانى.
يبدو ان شنودة يميل الى النسوان ويجاملهن مع انه(((مخصى حسب نصوص كتابه)))
((((يوجد أناس خصوا أنفسهم لاجل ملكوت الرب)))

وأليكم تسجيل بصوت شنودة نفسة صوت وصورة ((أعلى المقال))


الأحد، 7 نوفمبر، 2010

شنودة فى الإنعاش


تخيل إن شنودة النجس الجنزير مكان شارون الإرهابى فى الإنعاش
وريحته لاتُطاق....
كل شىء جايز


فضيحة كبرى للمسيحيين النصارى.....
إلههم الذى يعبدوه المسمى( يسوع )يرضع من أمه هو وجوز أمه( يوسف النجار).
وطبعا نظراً لكبر سن جوز أم الاله فبيشفط لبن كتير طبعاً وبياكل اكل الاله( يسوع)
طبعا مفيش مسيحى له وش بعد كده يفتح بقه
أخس عليكم يامسيحيين إنفضحتم فضيحة الكلاب
.

ولسه هانفضح كتابكم المدنّس يامسيحيين وهاتمشوا ووشوشكم فى الأرض
وهاترجعوا تتفعوا الجزية تانى

السبت، 6 نوفمبر، 2010

إسلاموفوبيا- الحرب الشرسة من الصهاينة والصهايطة والاوساخ على المسلمين


أنطونيوس فهمى وروفائيل وإبرام يكفرون البرونوستانت ويتهمونهم بالسفالة



height="505">



مسيحية سبّابة تفضح المدعوة نجلاء الإمام

مما لاشك فيه أن ربك لبالمرصاد
فرغم كفر وتنصر المدعوة نجلاء دولاب (الإمام) إلا أن النصارى والكنيسة لايصدقونها ويؤكدون أنها لم تتنصر وإنما تبتزهم ماديا ومعنوياً وتهددم بالفضح



الجمعة، 5 نوفمبر، 2010

قاطعوا نصارى مصر اقتصادياً .. وتبت يدا شنود الثالث وتب بقلم / محمود القاعود

قاطعوا نصارى مصر اقتصادياً .. وتبت يدا شنود الثالث وتب

بقلم / محمود القاعود

ربما ابتعدت بكامل إرادتى عن التعرض لصخب حملة “ مقاطعة نصارى مصر اقتصادياً نصرة للنصرانيات اللائى أزهق أرواحهن مجرم الحرب شنودة الثالث ” ، والذى دعا له رجال الإسلام الشرفاء بموقع ” الفيس بوك “ الذين أطلق عليهم الإعلام المتمسلم ” المتحمسون ” ، حتى أرى ما ستسفر عنه هذه الضجة التى تهدف فى المقام الأول والأخير إلى تشتيت هدف الحملة والتقرب إلى مجرم الحرب شنودة الثالث وعصابته الشريرة .

حملة مقاطعة نصارى مصر اقتصادياً كشفت عن خلل كبير لدى بعض من كنا نظنهم على خير حتى صعقنا من كلامهم الذى ينتصر للنصارى ويخذل الإسلام .. كلامهم المزرى القبيح الغير طاهر والغير برئ ..
موقع إسلام أون لاين الصهيونى :

أول ما أسفرت عنه هذه الحملة هى كشف الوجه القبيح لموقع ” إسلام أون لاين ” الذى يبدو أنه يُدار من الكاتدرائية المرقصية بالعباسية ، والذى من المفروض أن يُسمى ” أعباط أون لاين ” أو ” تنصير أون لاين ” أو ” تشجيع على سب الرسول أون لاين ” أو ” نفاق أون لاين ” ..

فالموقع قام بدور مبتذل للغاية يعادى الله ورسوله ، ويدافع عن حثالة البشر الذين جلبوا الخراب والدمار لمصر بنزقهم ورعونتهم ..

ففى بداية الحملة طالعنا الموقع بتحقيق بعنوان ” حملة مقاطعة أقباط مصر حرام شرعاً ” !! قلت لنفسى ربما من قال هذا الكلام ” جمال البنا ” أو ” مايكل الباز ” أو ” نوال السعداوى ” أو “ سيد القمنى ” .. لكنى فجعت عندما قرأت التحقيق ..

http://www.islamonline.net/servlet/S…News/NWALayout
هكذا أفتوا – لا سامحهم الله – بأن مقاطعة حثالة البشر الذين يسبون رسول الله آناء الليل وأطراف النهار حرام شرعاً !

لم يقل لنا أحدهم .. ماذا لو وجد مواقعاً إلكترونية تتهم أمه بالزنا ؟؟

ماذا لو وجد فضائيات تتهمه بأنه شاذ جنسياً ؟؟

ماذا لو وجد غرف محادثة صوتية تقول أنه ابن أحد الرهبان وليس ابناً لوالده ؟؟

لم يقل لنا أحدهم ماذا لو اتُهمت زوجته بالرذيلة وأنها ترفع الرايات الحمراء فوق بيتها ؟؟

لم يقل لنا أحدهم ماذا لو وجد أفلاماً تصور زوجته فى أوضاع فاضحة ؟؟

لم يقل لنا هؤلاء السفهاء الذين هم أعداء الله ورسوله وإن كانوا ينتسبون للإسلام ..

الذين ليسوا إخوان ولكنهم مجرمين .. أجرموا فى حق الله ورسوله ، لا سامحهم الله ..

بعد أيام وجدنا المدعو طارق البشرى يخرج بطلته البهية فى ” إسلام أون لاين “ ليتحفنا بحكمته وحنكته وبعد نظره وخبرته … إلخ ، ليقول : ” الأقباط ليسوا أعداءنا لنقاطعهم اقتصادياً ” !!

http://www.islamonline.net/servlet/S…ws%2FNWALayout

وقول البشرى مثل أن يقول معتوه ” الصهاينة ليسوا أعداءنا لنقاطعهم اقتصاديا “ …

ما يكاد يُطير عقل اللبيب أن البشرى وأمثاله يتحدثون فى أمور لا يعلمون عنها أى شئ على الإطلاق .. فلا يخفى على عاقل ما يفعله نصارى مصر فى الإسلام وفى الوطن ، وما يفعله نصارى المهجر وما يفعله قمامصة الكنيسة الأرثوذكسية من سب علنى فاضح للرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم وشتمه بأقذع الألفاظ والدعوة لاحتلال مصر وإبادة مسلميها وخطف النصرانيات اللائى يشهرن إسلامهن وذبحهن ..

ليس عيباً أن يعترف الإنسان بعجزه أو بعدم قدرته على التحدث فى موضوع معين .. فمن الوقاحة والصفاقة أن أتحدث فى شئون اللغة الألمانية وأنا لا أعرف كلمة واحدة بالألمانى ، كذلك فإنه من الوقاحة والصفاقة والابتذال أن يتحدث بعض من ظنوا أنهم جهابذة عصرهم فى شئون النصارى وهم لا يعلمون أى شئ مما يفعله النصارى ، وإن كنت أشك فى أنهم يعلمون ويدعون عدم العلم لحاجة فى أنفسهم المريضة ..
إلا رسول الله يا أولاد الأفاعى :

يتناسى أى نطع رعديد من المحسوبين على الإسلام أن قدس أقداسنا محمداً صلى الله عليه وسلم يُهان على مدار الدقيقة والساعة من قبل حثالة البشر حثالة الكائنات الحية السفلة الذين عقولهم فى أيورهم عباد الصليب …
فهذه الحملة التى أطلقها الرجال بكل ما تحمله كلمة رجال من معان ، تأتى نتيجة تراكمات البذاءة والسفالة والقذارة التى صدرت من حثالة البشر الأعباط ضد
الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم فداه نفسى وأبى وأمى ومن فى الأرض جميعا ..

السؤال : لماذا يصرخ السفلة أولاد الأفاعى المتمسلمين ويحاولون بشتى الطرق إفشال هذه الحملة الرائعة ؟؟

لماذا يتجاهلون الحقائق ويقلبون المفاهيم والمصطلحات ؟؟

يا طارق البشرى يا من كنت أحترمك إليك صفعة لكلامك المخجل المزرى :

وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ رَسُولَ اللّهِ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ “( التوبة : 61 ) .

الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا ” ( الأحزاب : 57 )

إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ كُبِتُوا كَمَا كُبِتَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَقَدْ أَنزَلْنَا آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُّهِينٌ ” ( المجادلة : 5 ) .

إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ فِي الأَذَلِّينَ ” ( المجادلة : 20 ) .

لا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ ” ( المجادلة : 22 ) .

صدقت يا ربنا وتعاليت .. لا يمكن أن يكون هناك شخص يؤمن بالله تعالى وبرسوله الأعظم ، ويوالى السفلة الذين يسبونه بأقذر الألفاظ .. لا يمكن أبداً حتى ولو ادعى هذا الشخص أنه مسلم ..

إن هؤلاء الأعباط هم العدو وهم الشر :

وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ ” ( البقرة : 120 ) .

تخيلوا يا من تقولون أن هؤلاء الرعاع ليسوا أعداءنا .. كنا ننام والقلوب تنزف ألماً وقهراً وحسرة على نساء غزة على أطفال غزة على شيوخ غزة على أجنة غزة على حوامل غزة على بيوت الله التى تُقصف على المستشفيات التى تخر فوق رؤوس المرضى بفعل الفسفور الأبيض .. كانت قلوبنا تنفطر ، كانت قلوبنا تدمع فى كل وقت وحين … بينما كان هؤلاء الذين تقولون أنهم ليسوا أعداء يُقيمون الحفلات ابتهاجاً بسحق عظام الأبرياء .. كانوا يقولون لكيان القردة والخنازير : هل من مزيد .. لم يكتب أحدهم مندداً بما يحدث .. كانت شماتتهم تصيب الإنسان بالغثيان والقرف .. ومن قبل فعلوا هذا مع الصومال الشقيق ومع العراق الحر الشامخ ومع أفغانستان الأبية .. هؤلاء هم العدو الرئيسى للإسلام والمسلمين …

لا أمريكا ولا أوروبا .. الأعباط هم العدو الرئيسى للإسلام .. هم العدو الرئيسى لمصر ، وتلك طبيعة نفوسهم الخبيثة الشيطانية ..هم صهاينة حتى النخاع

قاطعوا نصارى مصر اقتصادياً .. وتبت يدا شنودة الثالث وتب :

تبت يداك يا شنودة الثالث .. تبت يداك يا مجرم الحرب .. تبت يداك يا عدو الإسلام .. تبت يداك أيها الشيطان .. تبت يداك أيها الجبان .. تبت يداك يا عدو الله ورسوله .. تبت يداك يا عدو مصر .. تبت يداك أيها السفاح ..
تبت يدا
شنود الثالث وتب .. تبت يداك يا أبا لهب العصر الحديث ..

تبت يداك يا زعيم العصابة .. تبت يداك كما حرّضت ومولت الفضائيات التى تسب رسولنا الأعظم صلى الله عليه وسلم .. تبت يداك كما احتضنت زكريا بطرس ودافعت عنه .. تبّت يداك كما حرّضت حثالة المهجر للتهجم على كنانة الله مصر الإسلام والعروبة .. تبّت يداك فى كل وقت وحين ..

إن من يشك فى حرمة مقاطعة الأعباط اقتصاديا هو عدو لله ورسوله ..

قاطعوا أطباء النصارى

قاطعوا صيادلة النصارى

قاطعوا متاجر النصارى

قاطعوا شركات النصارى

لا تحدثوهم ولا تكلموهم .. اجعلوا هذه العصابة الضالة تشعر بمقدار الإساءة لنبينا وحبيبنا ونور عيوننا وشفاء قلوبنا صلى الله عليه وسلم ..

اجعلوا هؤلاء الأعباط يشعروا بمدى حبنا لرسول الله ..

اجعلوا هؤلاء الأعباط يشعروا بغيرتكم على الإسلام ..

قاطعوهم وانبذوهم ..

لا تلتفتوا إلى المرجفين من أدعياء الإسلام .. فهؤلاء لا يهمهم سوى انتفاخ جيوبهم وكروشهم ..

قاطعوهم فقد أساءوا وتجاوزوا ..

لتكن مقاطعة كمقاطعة الدنمارك ..

من يقل لك لا تقاطع .. قل له : هل أمك زانية ؟؟ إن غضب منك فقل له : فلماذا – قاتلك الله – تقبل هذا على الرسول الأعظم ولا تقبله على نفسك …؟؟ لماذا تقبل سب الرسول الأعظم فى فضائيات الأعباط ومواقع الأعباط وكنائس الأعباط ولا تقبل أن يسبك أحد ؟؟

أبو لهب العصر الحديث أبدى استياءه من حملة المقاطعة .. ونسأل الله أن يزيده حسرة لينظر ماذا قدمت يداه ..

إلا رسول الله يا أولاد الأفاعى .. إلا رسول الله أيها الديايثة المتمسلمين .. إلا رسول الله ..

كانت الحملة انتصاراً لأسيرات الحقد الصليبى الشنودى فى الأديرة والكنائس .. ولكنى أفضل أن تكون حملة المقاطعة ثأراً لرسول الله صلى الله عليه وسلم .. فالمسلم العادى الذى نشأ فى السطحية والجهل لن يهتم بأسيرات شنودة الثالث .. لكنه قد يستجيب لحملة المقاطعة عندما يعلم أنها انتصار للرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم .. ولنا فى أحداث الدنمارك عبرة ..

بقيت كلمة لأهل الخليج الشرفاء : والله ثم والله ثم والله ستسألون جميعا يوم القيامة … قولوا لحكوماتكم أن تطرد هؤلاء الأعباط من بلادكم .. قولوا لحكوماتكم لا نقبل بوجود هؤلاء السفلة الذين يسبون نبينا .. قولوا لحكوماتكم : لا نقبل بوجود هذه الكائنات السرطانية الخبيثة التى تحرض على إخواننا فى مصر ..قولوا لحكوماتكم أن تضع ضمن شروط الدخول لبلادكم : الخلو من فيروس الإيدز وألا يكون المتقدم عبطى .. قولوا لحكوماتكم .. لا تبنوا الكنائس لأعداء الله ورسوله .. قولوا وتكلموا فإنا جميعاً مقصرون وحتماً سيكون حسابنا عسير حينما نقف بين يدى الله تعالى .

وحسبى الله ونعم الوكيل .

مفتوحة الرجلين







وفتحتِ رجليكِ !

( قصة قصيرة )

بقلم / محمود القاعود

ينظر الأستاذ ” حزقيال “ فى المرآة ، ويُحدث نفسه :

ما هذا الجمال ؟! هل عميت تلك الفتاة ؟! حتماً سأوقع بها مهما طال الزمان .. تصطنع شرفاً زائفا وكاذباً وكأننى لا أعرف حقيقة أفعالها ” النجسة ” !

يربط ” جرافتته “ ويلبس ساعة اليد ويرتدى نظارته السوداء ويضع شيئاً من البارفان فوق ملابسه ووجهه ، يجلس فوق كرسيه ” الهزاز ” ويتناول قدحاً من القهوة لا يكون له أى معنى إلا إذا نفث بجواره التبغ ، يستمع إلى ” وردة ” وهى تُغنى ” حبك مفرحنى فرحة طير بطيرانه .. حُبك مريحنى راحة الروض لأغصانه ” يشعر بانتشاء وسعادة غامرة .

ينزل على درجات السلم وكأنه يطير من الفرحة ، أقسم ألا يهدأ له بال إلا إذا نال من ” راشيل ” تلك الطالبة الفاتنة التى حيرت الرجال والشباب وعُرفت بسوء سلوكها ونجاسة أفعالها !

يدخل الأستاذ ” حزقيال ” الفصل ويصطنع غضباً حتى ينشر جواً من الهلع بين الطالبات ، يُشير إلى ” راشيل ” بانفعال وصوت مرتفع : أنتِ !

- أنا ؟!

- هل تعتقدين أنى أُشير إلى غيرك ؟

ترد بخوف وفزع : نعم يا أستاذ ؟ هل صدر منى شئ ؟

- انهضى وامسحى السبورة ..

- حاضر يا أستاذ ..

وتنهض ” راشيل ” وتمسح السبورة ويرمقها الأستاذ ” حزقيال ” بنظرات اشتهاء ، وتجلس مكانها بعد أن فرغت من مسح ” السبورة ” .

هيا افتحن كتاب الأحياء على ” الفصل السادس عشر ” سندرس اليوم التشريح الفسيولوجى للجهاز التناسلى للمرأة .

تطرق البنات خجلاً فى الأرض ، ويلحظ القلق البادى على وجه ” راشيل ” فيضحك من داخله ويُردف :

دعونا نتكلم عن الموضوع ببساطة :

زميلتكم ” راشيل ” عندها خلفية عن موضوع اليوم !!

الدهشة تعقد لسان البنات ، ويتطلعن لوجه الأستاذ وكأنهن تقلن له : هات ما عندك ، أكمل !

تعالى يا ” راشيل ” !

يدق قلب ” راشيل ” بعنف شديد ، تود لو أن الأرض تنشق وتبلعها ..

هيا تعالى لتقفى أمام زميلاتك ..

لا تنهض ” راشيل ” وتنهض وتقف أمام زميلاتها ، يتصبب وجهها عرقا .

- ” راشيل ” !

- نعم يا أستاذ ؟

- لقد . نهد ثدياك ونبت شعر عانتك !!

البنات لا يُصدقن ما يسمعن ..

يُكرر الأستاذ ما قاله : لقد نهد ثديا ” راشيل ” ونبت شعر عانتها ”

وتنهض إحدى الطالبات محتجة على وقاحة أستاذهن :

- يا أستاذ موضوعنا اليوم ليس له أية علاقة بكلامك التافه المخزى ، فهلا كففت عن هذا الكلام وإلا تقدمنا ضدك بشكوى لمدير المدرسة لينقلك من هنا !

ويُرد الأستاذ فى حزم وقوة : ومن أذن لك بالكلام ؟

- ما قلته لا يحتاج إلى استئذان ، ولو سكتنا على كلامك هذا لوصمتنا أنت بأننا ساقطات لا نعترض على كلامك ” الساقط ” !!

- اخرجى أيتها الملعونة ولا تحضرى هنا أبداً أثناء وجودى طوال العام !

تخرج الفتاة ، ويواصل الأستاذ حديثه :

- لقد هدفت من هذا الكلام أن اشرح حقيقة موجودة فى جميع أنحاء الأرض ، وهى أن كل فتاة تكبر فى العمر ينهد ثدياها وينبت شعر عانتها ! زميلتكن المعترضة تفهم الكلام بحرفية لأن عقلها ليس به سوى الجنس !

يا بنات : هذا هو ما يُريده الشيطان وهو أن يجعل الإنسان يرى الكلام ” الطاهر ” غير طاهر !!

ويُوجه حديثه إلى ” راشيل ” :

أنت يا راشيل : ” أكثرت من زناك وفتحت رجليك لكل عابر ” سواء من داخل المدرسة أو من خارجها وعشقت ِ مدرسى الفيزياء والكيمياء واللغة الإنجليزية الذين أُيورهم كأيور الحمير ومنيهم كمنى الخيل !!!

قامت البنات فى وقت واحد استعدادن للهجوم على الأستاذ السافل ، وقد شعر بأنه خرج عن حدود الأدب ، فأياً كانت تصرفات الفتاة فلا يحق له أن يتحدث عنها بهذا الشكل الوقح أمام الطالبات .

فاستدرك قبح كلامه قائلاً : لقد حاولت أن أُصور لكن ما تفعله زميلتكم لأن أفعالها تلك لا تُرضى إنسان ، لقد فهمتن كلامى بمعناه ” الحرفى ” لا ” الروحى ” ألا يقولون ” الحرف يقتل ” ؟؟!!

مشكلتكن أنكن تفكرن بالشهوة والجسد لا بالروح !!

شعرت ” راشيل ” بتقدم الفتيات نحو الأستاذ ، فما كان منها إلا أن صفعته على عينيه ، وخلعت الفتيات أحذيتهن وانهلن ضرباً على رأس الأستاذ الذى ظل يصرخ :

إنكن ترتدين منظار الشيطان الذى يحجب عنكن رؤية الحق ! أنتن شهوانيات ! أنتن لا تفهمن ماذا وراء كلامى السامى الروحى !

اخبريهم يا ” راشيل ” بمقصد كلامى !

ترد راشيل : اخرس يا ابن الكلب يا مجرم !

لن تفهمن إلا إذا حلت عليكن ” الروح القدس “

ترد البنات فى نفس واحد : ولن تحل علينا إلا إذا أخرجنا روح أمك !

( تمت )